::: فعاليات المنتدى :::

أهلا وسهلا بك إلى منتديات بنات مصر.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

آخر 12 مواضيع
اخبار الكورونااا
الكاتـب : *فجر الاسلام* - مشاركات : 11 -
رساله الى أمى فى زمن الكورونا
الكاتـب : ابو نصير - آخر مشاركة : دمعه حائره - مشاركات : 4 -
متي القاك ؟
الكاتـب : San dy - مشاركات : 10 -
ابتسم
الكاتـب : San dy - آخر مشاركة : دمعه حائره - مشاركات : 3 -
ظهور المسيخ الدجال
الكاتـب : ابو نصير - آخر مشاركة : Totoa top - مشاركات : 7 -
الحجر الصحى
الكاتـب : ابو نصير - آخر مشاركة : Totoa top - مشاركات : 6 -
لا تخافى ولن أزيع أسرارك
الكاتـب : ابو نصير - آخر مشاركة : دمعه حائره - مشاركات : 7 -
باركوا وافرحوا عشرة سنوات على تسجيلي بالمنتدى
الكاتـب : سيناا - آخر مشاركة : دمعه حائره - مشاركات : 7 -
توضيح
الكاتـب : ahmed 22 - آخر مشاركة : Totoa top - مشاركات : 2 -
كله يدخل يطمنا
الكاتـب : ملك جبال الاحزان - آخر مشاركة : سيناا - مشاركات : 10 -
كورونا بين بشاعة الجرم و عدالة الانتقام
الكاتـب : مارد الغضب - آخر مشاركة : رعد السـماء - مشاركات : 8 -
العفو والسماح ممكن نقاش
الكاتـب : Lamees - آخر مشاركة : شاعر الحب الحزين - مشاركات : 11 -

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /12-22-2010, 03:19 PM   #1

عضو ذهبي

 

 رقم العضوية : 48830
 تاريخ التسجيل : May 2010
 العمر : 22
 الجنس : ~ بنوتة
 المكان : ¨°o.O Tanta- Alex-UAE O.o°¨
 المشاركات : 837
 النقاط : ŘǾnỳ ĊŰtỷ-Xx will become famous soon enough
 درجة التقييم : 50
 قوة التقييم : 0

ŘǾnỳ ĊŰtỷ-Xx غير متواجد حالياً

أوسمة العضو
Smile ¨°o.O ( سجل حضورك اليومي بقصة قصيرة للأطفال ) O.o°"




إزيكم عاملين إيه يارب تكونوا بخير


إنهارده جاتلي فكره بما إننا في قسم القصص والحكايات والروايات


فكرت إننا نسجل حضورنا بقصه قصيره زي قصص الأطفال مثلاً


سواء كانت مكتوبة أو مصورة


والموضوع ليه فايده برده إن الموضوع حيبقى شبه موسوعة لقصص الأطفال


يعني تقريبا 2 في 1 منه إننا نثبت وجودنا في القسم ومنه إنو يكون أكبر مستودع قصص


يلا قولولي إيه رأيكم في الفكرة


وطبعا مستنيه رأي الأعضاء والمشرفيين في الموضوع


وياريت الي يرد على الموضوع يجيب معاه قصه ينوبه ثواب


يلا سلام وإستنوني مع قصص قصيره للأطفال







  رد مع اقتباس
قديم منذ /12-24-2010, 01:39 PM   #2

عضو ذهبي

 

 رقم العضوية : 48830
 تاريخ التسجيل : May 2010
 العمر : 22
 الجنس : ~ بنوتة
 المكان : ¨°o.O Tanta- Alex-UAE O.o°¨
 المشاركات : 837
 النقاط : ŘǾnỳ ĊŰtỷ-Xx will become famous soon enough
 درجة التقييم : 50
 قوة التقييم : 0

ŘǾnỳ ĊŰtỷ-Xx غير متواجد حالياً

أوسمة العضو
افتراضي

الفراشة الصغيرة

لم تتخيل الفراشة الصغيرة أنها ستبتعد عن منزلها هذه المسافة ... همست لصاحبتها ، يجب أن نعود ، أمي نبهتني ألا نخرج من المزرعة .. تعالت ضحكات الرفيقة : جبانة ، اعلم انك جبانة .. هيا .. تعالي سأريكِ زهرة عذبة العطر

حاولت ألا تستجيب لنداء رفيقتها لكنها لا تحب أن يقال عنها جبانة ، انطلقت مع رفيقتها حتى وصلتا لزهرة تفوح منها رائحة طيبة .. تمايلت الفراشة إعجابا برائحة الزهرة ، وتلك الألوان الجميلة التي تزين صفحاتها ، نعم يبدو عسلها طيب الطعم .. نظرت الفراشتان لبعضهما وانطلقتا كصاروخ موجه لقلب النبتة ، وانغمستا بين ثناياها تلتهمان قطع العسل المتناثرة بين زوايا حبيبات الطلع بنهم وشره ... نسيت الفراشة الصغيرة نصيحة أمها : إياك الابتعاد عن حدود المنزل ، إياك الاقتراب مما لا تعرفين أصله .. نسيت كل شئ إلا طعم حبيبات العسل ..

بينما استغرقتا بالتهام طعامهما المفضل سادت السماء ظلمة غريبة .. رفعت الفراشة الصغيرة رأسها بعد أن انبئتها قرون الاستشعار بخطر قريب ، ورأت الكارثة .. أوراق الزهرة ترتفع بهدوء ، هدوء شديد في محاولة لضم فراشتان حسناوان اكتشفتا انهما ضحية فخ نصبته الزهرة لهما لتكونا وليمة دسمة لمعدة جائعة !!

حاولتا التملص لكن الأوراق تضيّق الخناق عليهما حتى بات الموت وشيكا .. بدأ الاستسلام يدب فيهما إلى أن مُدّت ورقة صغيرة في قلب الزهرة تمسكتا بها جيدا لتنقلهما لجانب بعيد عن الخطر .. بتعب نظرت الفراشة الصغيرة لمنقذها ، كانت أمها ، ابتسمت بتعب شاكرة ، كان آخر ما سمعته من أمها : خبرتني جاراتي الفراشات أنكما ذهبتما باتجاه آكلة الحشرات ، فلحقتكما .. باتت تستسلم للنوم ولسانها يردد بثقل : أخر مرة يا أمي .. آخر مرة







  رد مع اقتباس
قديم منذ /12-24-2010, 01:42 PM   #3

عضو ذهبي

 

 رقم العضوية : 48830
 تاريخ التسجيل : May 2010
 العمر : 22
 الجنس : ~ بنوتة
 المكان : ¨°o.O Tanta- Alex-UAE O.o°¨
 المشاركات : 837
 النقاط : ŘǾnỳ ĊŰtỷ-Xx will become famous soon enough
 درجة التقييم : 50
 قوة التقييم : 0

ŘǾnỳ ĊŰtỷ-Xx غير متواجد حالياً

أوسمة العضو
افتراضي

يوم سئ في ذاكرة عمار


عمار صبي في التاسعة من العمر ، مرتب ومنظم ، يستيقظ كل صباح ، يصلي الفجر ، ويتناول إفطاره وكأس الحليب الدافئ ويرتدي ثياب المدرسة ثم يتناول حقيبة الدراسة التي اعد برنامجها في الليلة السابقة ويذهب للمدرسة .. وهو طالب مجتهد ، يحل واجباته المدرسية ، ويحضر دروسه ، ويحرص على زيارة المكتبة العامة آخر الأسبوع واستعارة كتب تساعده في زيادة مداركه ومعرفته .عمار صبي ذكي يتقن لعبة الشطرنج ويفوز على أقرانه فيها ، وهو حارس مرمى ماهر أيضا ، قادر على صد أقوى الركلات حتى تلك التي تضربها قدم همام قلب هجوم المدرسة المنافسة لهم ...

ذات يوم يحضر أبو عمار حاسوبا للبيت مكافأة لولده الذكي لانه تفوق في دراسته ، وشبك الجهاز على ( الإنترنت ) وسمح لعمار باستخدام الجهاز ساعة يوميا بعد أن ينهي دراسته ، فرح عمار بهدية والده ، وكان يتمتع باللعب على الجهاز أوقات فراغه

سافر والد عمار إلى العاصمة لينهي بعض الأعمال المتراكمة وخبر العائلة انه سيتغيب تلك الليلة عن البيت ، في ذلك اليوم شغل عمار جهاز الحاسوب بعد أن عاد من المدرسة وشبك على ( الإنترنت ) بعد أن خبر والدته انه سيبحث عن موضوع لمادة العلوم ، وبدأ بتحميل برامج العاب قدم له صديقه روابطها .. يحمّل اللعبة ، ينزلها على الجهاز ويبدأ اللعب .. ساعة ، فأخرى .. وينتصف الليل وعمار جالس خلف الحاسوب

إنها السابعة إلا ربع ، استيقظ عمار هلعا ، لقد تأخر ، ارتدى ملابس المدرسة ، وخرج قبل أن يصلي الفجر ، ودون أن يغسل وجهه ، وركب باص المدرسة ، حين وصلها دخل صفه ، كم يشعر بالنعاس ، الأستاذ يشرح ، لكن عمار لا يفقه شيئا ، يتثاءب بكسل .. ما أجمل النوم – يهمس لنفسه - ، يفيق على صوت الأستاذ ، هيا يا أولادي اخرجوا الواجب .
الواجب ؟! أخ نسيت ... يقولها عمار في نفسه .. يتنبه الأستاذ للفتى فيقول له : عمار ، هل هناك شئ ؟؟

لالالالا يا أستاذ فقط ابحث عن دفتري ، فتح حقيبته ، فتش بين الكتب .. يا ويلي إنها حقيبة أختي لميس !!! لقد أخذ حقيبة أخته بالخطأ
الأستاذ يقول : من لم يقم بحل الواجب فليخرج عندي

لم يتقدم نحو الأستاذ إلا عمار .. نظر الأستاذ للفتى المجتهد باستنكار .. وبدل أن يوبخه انطلقت منه ضحكة كبيرة طويلة ، ما لبثت أن شاركتها ضحكات بقية الصف ... كلهم ينظرون لعمار ويضحكون ... نظر بهم متشككا ثم تأمل قميصه ، لا شئ خطأ ، بنطاله ، انه مكوي نظيف ، قدماه ... يا الهي ، ما هذا ؟؟ لقد نسي عمار ارتداء نعليه .. غصة متألمة في حلقه وعيناه تحبسان دمعهما بحرقة ، يشعر بالخزي ، .. كم يتمنى لو كان يحلم







  رد مع اقتباس
قديم منذ /12-25-2010, 09:42 AM   #4

عضو ذهبي

 

 رقم العضوية : 48830
 تاريخ التسجيل : May 2010
 العمر : 22
 الجنس : ~ بنوتة
 المكان : ¨°o.O Tanta- Alex-UAE O.o°¨
 المشاركات : 837
 النقاط : ŘǾnỳ ĊŰtỷ-Xx will become famous soon enough
 درجة التقييم : 50
 قوة التقييم : 0

ŘǾnỳ ĊŰtỷ-Xx غير متواجد حالياً

أوسمة العضو
افتراضي








  رد مع اقتباس
قديم منذ /12-28-2010, 10:42 AM   #5

عضو ذهبي

 

 رقم العضوية : 48830
 تاريخ التسجيل : May 2010
 العمر : 22
 الجنس : ~ بنوتة
 المكان : ¨°o.O Tanta- Alex-UAE O.o°¨
 المشاركات : 837
 النقاط : ŘǾnỳ ĊŰtỷ-Xx will become famous soon enough
 درجة التقييم : 50
 قوة التقييم : 0

ŘǾnỳ ĊŰtỷ-Xx غير متواجد حالياً

أوسمة العضو
افتراضي


الكتكوت المغرور
صَوْصَوْ كتكوت شقي، رغم صغر سنه يعاكس إخوته، ولا يطيق البقاء في المنزل

وأمه تحذره من الخروج وحده، حتى لا تؤذيه الحيوانات والطيور الكبيرة.

غافل صَوْصَوْ أمّه وخرج من المنزل وحده، وقال في نفسه : صحيح أنا صغير وضعيف

ولكني سأثبت لأمي أني شجاع وجرئ.

قابل الكتكوت في طريقه الوزّة الكبيرة، فوقف أمامها ثابتاً


فمدّت رقبتها وقالت : كاك كاك

قال لها: أنا لا أخافك .. وسار في طريقه.

وقابل صَوْصَوْ بعد ذلك الكلب، ووقف أمامه ثابتاً كذلك

فمدّ الكلب رأسه، ونبح بصوت عال: هو .. هو ..،

التفت إليه الكتكوت وقال: أنا لا أخافك.
سار صَوْصَوْ حتى قابل الحمار .... وقال له: صحيح أنك أكبر من الكلب

ولكني .. كما ترى لا أخافك! فنهق الحمار: هاء.. هاء ..!

وترك الكتكوت وانصرف.

ثم قابل بعد ذلك الجمل، فناداه بأعلى صوته وقال: أنت أيها الجمل

أكبر من الوزة والكلب والحمار، ولكني لا أخافك.

سار كتكوت مسروراً، فرحان بجرأته وشجاعته، فكل الطيور والحيوانات التي قابلها

انصرفت عنه ولم تؤذه، فلعلها خافت جُرْأته.

ومرّ على بيت النحل..


فدخله ثابتاً مطمئناً، وفجأة سمع طنيناً مزعجاً، وهجمت عليه نحلة صغيرة،

ولسعته بإبرتها في رأسه

فجرى مسرعاً وهي تلاحقه، حتى دخل المنزل، وأغلق الباب على نفسه.

قالت أم صَوْصَوْ له : لا بد أن الحيوانات الكبيرة قد أفزعتك

فقال وهو يلهث : لقد تحديت كل الكبار

ولكن هذه النحلة الصغيرة عرفتني قدر نفسي.








  رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سجل حضورك اليومي بالاستغفار عاشق الود منتدى الاسلاميات والقرأن الكريم 5 01-31-2010 02:50 PM
سجل حضورك اليومى باسم كلا من؟ ameral3zab كرة القدم المحلية و العربية 76 07-20-2009 12:41 PM


الساعة الآن 11:08 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 RC 1
منتديات بنات مصر . منتدى كل العرب

a.d - i.s.s.w