::: فعاليات المنتدى :::

أهلا وسهلا بك إلى منتديات بنات مصر.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

آخر 12 مواضيع
لآ شئ تغير ..!!
الكاتـب : بقايا عشق - آخر مشاركة : *حنايا الفجر* - مشاركات : 1 -
ابحثـي بيـن الروايـات
الكاتـب : شاعر الحب الحزين - آخر مشاركة : *حنايا الفجر* - مشاركات : 1 -
لو هحب ألف مرة
الكاتـب : شاعر الحب الحزين - آخر مشاركة : *حنايا الفجر* - مشاركات : 1 -
وزنياك وتسلا
الكاتـب : ahmed 22 - مشاركات : 0 -
ما تداريــش
الكاتـب : شاعر الحب الحزين - مشاركات : 6 -
صعـود إلـى الأسفـل
الكاتـب : شاعر الحب الحزين - مشاركات : 6 -
الطريق المسدود ( تحدى 7 ايام)
الكاتـب : جااارة الوادي - آخر مشاركة : بقايا عشق - مشاركات : 6 -
في قلبي أنثى عبرية(تحدي 7 أيام)
الكاتـب : د/ عبد الله - آخر مشاركة : بقايا عشق - مشاركات : 6 -
muhamed_adel
الكاتـب : countess doha - آخر مشاركة : ندوشه 2011 - مشاركات : 2 -
الذكري السادسه لرحيل اﻻخ الغالي ( كينج ليون )
الكاتـب : كبرياء رجل - آخر مشاركة : *حنايا الفجر* - مشاركات : 4 -
dяєαм..|♥
الكاتـب : countess doha - آخر مشاركة : .Lamar - مشاركات : 4 -
تسمحولي اتكلم شويه .
الكاتـب : السفيره عزيزه - آخر مشاركة : شاعر الحب الحزين - مشاركات : 4 -

Like Tree128معجبون
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /06-12-2016, 04:06 PM   #1

من مبدعي المنتدى

 

 رقم العضوية : 72385
 تاريخ التسجيل : Jul 2011
 الجنس : ~ رجل
 المكان : بين أمواج ورمال الْإِسْكَنْدَرِيَّة
 المشاركات : 6,422
 النقاط : د. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud of
 درجة التقييم : 1420
 قوة التقييم : 1

د. محمد الرمادي غير متواجد حالياً

 

 

 

 

 

أوسمة العضو
افتراضي مقالات الإسكندراني

ــ ««إعادة النظر للعلاقة البينية»» ـــ
١.] العلاقة البينية في الحياة هي سيدة العلاقات؛ وأم التصرفات؛ واساس التفاعلات في الكون؛ وتتمركز العلاقات كلها حول الإنسان؛ فمنذ اللحظة الأولى؛ وحين وجد الإنسان الأول -آدم- بدأت تتبلور العلاقات: فكانت العلاقة البينية الأولى بين الخالق سبحانه وتعالى بصفات الكمال وباسمائه الحسنى؛ وبين المخلوق بمظاهر غرائزه -التدين والبقاء والتملك- التي لا تتطلب إشباعاً حتمياً؛ وحاجاته العضوية -مثل النوم وإخراج الفضلات والتنفس- والتي تتطلب إشباعاً حتمياً؛ وقدراته الإدراكية وقواه العقلية والتي أثبت العلم إمكانياتها الفائقة الخارقة؛ فـ نظمت الثنائية -مظاهرالغرائز والحاجات العضوية- بوحي من السماء؛ وسمح للثالثة -القوى العاقلة والقدرات الإدراكية لدى الإنسان- لقراءة وفهم الكتاب المنثور -الحياة والكون- ومحاولة إستيعاب الكتاب المقروء -وحي السماء بشقيه: الكتاب وهدي الأنبياء- إذاً نظمت العلاقات البينية منذ اللحظة الأولى من الإيجاد والتنشئة والتكوين: العلاقة بين الإنسان والخالق؛ والعلاقة بين الإنسان وذاته؛ والعلاقة بين الإنسان وغيره(﴿أَيَحْسَبُ الْإِنسَانُ أَن يُتْرَكَ سُدًى﴿القيامة: ٣٦﴾) مِن قِبل الخالق وكانت بصورة مباشرة؛ فمجرد وجود الإحتياج يدل على النقص؛ والإنسان في تركيبته الأصلية يتصف بسمات العجز وبتنشئته الأولية به صفات النقص، فهو محتاج قطعاً للأخر: سواء الوليد الرضيع؛ أو التلميذ والطالب؛ أو الذكر والأنثى، فإذا لم تسد خانة الإحتياج يترتب على ذلك قلق أو إضطراب أو أذى؛ وإن لم تشبع حالة النقص يؤدي إلى إنحراف أو ضرر.







gold roseو مارد الغضبمعجبون بهذا .
  رد مع اقتباس
قديم منذ /06-12-2016, 04:07 PM   #2

من مبدعي المنتدى

 

 رقم العضوية : 72385
 تاريخ التسجيل : Jul 2011
 الجنس : ~ رجل
 المكان : بين أمواج ورمال الْإِسْكَنْدَرِيَّة
 المشاركات : 6,422
 النقاط : د. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud of
 درجة التقييم : 1420
 قوة التقييم : 1

د. محمد الرمادي غير متواجد حالياً

 

 

 

 

 

أوسمة العضو
افتراضي


٢.] تتملك الإنسان منذ مولده في مهده إلى موته ولحين يرقد في لحده حالة جوع تتطلب إشباعاً؛ سواء جوعة المعدة -تتطلب إشباعاً حتمياً؛ فإذا لم تشبع يهلك الإنسان- أو الفرج -ويتطلب إشباعاً غير حتمي؛ وفي حالة عدم الإشباع يحدث اضطراب وقلق؛ لكن لا يؤدي إلى الموت-؛ بيد أن وجهة النظر في الحياة وما يتبعها من الثقافة وحالة التمدن تعطي إهتماماً لمسألة دون آخرى؛ فبعض المجتمعات تبرز أهمية الإشباع الجنسي وتعطه أولوية؛ وإن كان جميع افراد البشر في إحتياج غير حتمي لإشباعه، ومجتمع آخر تبرز فيه الناحية الروحية وتضعه على قمة رأس القيم، وإن كان جميع افراد البشرية تحتاج لإشباع ما للجانب الروحي، ويرافق حالة الجوع هذه مظاهر نقص متعددة وجوانب إحتياج متفاوتة... ثم يعلو الإنسان فينتقل من إشباع جوعات الجسد -المعدة والفرج- ومن إكمال نقائص الجسم -كالتنفس؛ وإخراج الفضلات والنوم- إلى إشباع جوعة العقل والفكر والنفس والروح... يرتقي الإنسان قليلاً فيسمو فيكون هناك فكر مستنير مبني على معلومات صحيحة، ومصارف لإشباع جوعة الروح؛ فهما -جوعة العقل وجوعة الروح- يتطلبا إشباعاً... الإشكالية التي تواجه الإنسان بصفة عامة تكمن في كيفية الإشباع وأدواته: فهناك إشباع سوي؛ وآخر خاطئ؛ وثالث شاذ. فنأتي بمثال على الإشباع الأول -السوي- علاقة الذكر بالأنثى؛ والتي تتطلب إشباعاً غير حتمي وليس بضروري، أو الميل الطبيعي من الذكر لأنثى والميل الطبيعي من أنثى لذكر فيتم زواج؛ فيشهد عليه أفراد من المجتمع ويعلن؛ والإشباع الثاني -الخاطئ- حالة زنا؛ الواقعة تخفى عن الأنظار ويتستر فاعلها، وإن وجد في مجتمع ما قبول للعلاقة من باب قبول الأمر الواقع، أما الإشباع الشاذ فـ كـ المثلية كفعل قوم لوط أو السحاق؛ أو إشباع مع حيوان؛ أو عبث بـ طفلـ(ــــة).







gold roseو مارد الغضبمعجبون بهذا .
  رد مع اقتباس
قديم منذ /06-12-2016, 04:08 PM   #3

من مبدعي المنتدى

 

 رقم العضوية : 72385
 تاريخ التسجيل : Jul 2011
 الجنس : ~ رجل
 المكان : بين أمواج ورمال الْإِسْكَنْدَرِيَّة
 المشاركات : 6,422
 النقاط : د. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud of
 درجة التقييم : 1420
 قوة التقييم : 1

د. محمد الرمادي غير متواجد حالياً

 

 

 

 

 

أوسمة العضو
افتراضي


٣.] من استقراء حال الإنسان يتبين لنا نقيصة لغة الحوار عند الإنسان؛ إذ أنه يحتاج أن يبين عن مكنون نفسه ليخبر عن إحتياجاته؛ ويظهر رغباته؛ فوجدت ضرورة لغة الحوار؛ لغة البيان (﴿ الرَّحْمَـٰنُ ﴾ ﴿عَلَّمَ الْقُرْآنَ ﴾ ﴿ خَلَقَ الْإِنسَانَ﴾ ﴿ عَلَّمَهُ الْبَيَانَ ﴾ [الرحمن: ١~ ٤]) سواء بين الخالق والمخلوق، أو بين المخلوق وبقية المخلوقات؛ يظهر هنا بوضوح ضرورة العملية التعليمية: ( انظر لحال الرضيع منذ نعومة اظافره وعملية التلقي الدائم بمقطع من كلمة كـ:"أح"؛ "دح"؛ "أُف"؛ "جخ"؛ :"أم"؛ "أب". الطفل الذي تتوقف مربيته عن تعليمه فتشغله بـ جهاز المحمول يلعب به لا يتلقى حواراً وبالتالي تنقطع مبكرا العملية التعليمية ثم باسلوب يتناسب مع الفئة العمرية) . جاء الدليل القطعي الثبوت القطعي الدلالة بالقول: ﴿وَعَلَّمَ آدَمَ الْأَسْمَاءَ كُلَّهَا: ( اي أن المعلم -وهذا ليس من اسماء الله الحسنى- لضرورةٍ علمَ الإنسان مسميات الأشياء)؛ وتوجد إضافة كمشهد هام إذ أن الآية بينت ﴿كُلَّهَا ... هنا توفرت مبادئ التعليم : ضرورة وجود:
(1) واقع -ملموس أو متخيل في الذهن- إله؛ مَلَك؛ حيوان؛ جماد؛ جان،
(2) الإتفاق على اسم لهذا الواقع؛ فسماع اسم له؛
(3) ثم جاءت عملية إعادة نطق الكلمة التي اتفق عليها وسمعها الإنسان، والمطابقة للصورة التي راءها في الواقع أو تصورها في الذهن، فتكتمل الدائرة التعليمية: عضو السماع :"اذن"؛ عضو رؤية الصورة :" عين "؛ عضو القدرة على تكرار ما سمع :" لسان" للنطق؛ القدرة على الإستعادة بعد أن خزنت وحفظت في الدماغ: (. قَالَ يَا آدَمُ أَنبِئْهُم بِأَسْمَائِهِمْ فَــــ ..... أَنبَأَهُم بِأَسْمَائِهِمْ )﴿البقرة: ٣٣﴾)؛ وقمة الإنسان بين المخلوقات وجود مركز في الدماغ لحفظ المعلومات الجديدة والأفكار المكتسبة مع القدرة على إعادة استعمالها، عند الحيوان فقط فيما هو متعلق بالحاجات العضوية والغرائز تلعب الدور الأول.







gold roseو مارد الغضبمعجبون بهذا .
  رد مع اقتباس
قديم منذ /06-12-2016, 04:10 PM   #4

من مبدعي المنتدى

 

 رقم العضوية : 72385
 تاريخ التسجيل : Jul 2011
 الجنس : ~ رجل
 المكان : بين أمواج ورمال الْإِسْكَنْدَرِيَّة
 المشاركات : 6,422
 النقاط : د. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud of
 درجة التقييم : 1420
 قوة التقييم : 1

د. محمد الرمادي غير متواجد حالياً

 

 

 

 

 

أوسمة العضو
افتراضي


٤.] فمسميات الأشياء واسماء الأفعال وتعبيرات التصرفات ضرورية ليحسن آدم ﴿الإنسانتنظيم علاقاته البينية؛ ونلاحظ أنه من ضرورة إتمام العلاقة البينية أن يتم إختبار لقدرات آدم على إجراء حوار للتفاهمات البينية؛ بينه وبين بقية المخلوقات فيذكر لنا وحي السماء الحديث -القرآن- (يقسم الكاتب وحي السماء إلى : (أ) وحي السماء العتيق؛ العهد القديم (التوراة)؛ (ب) وحي السماء الجديد؛ العهد الجديد (الأناجيل)؛ (ج) وحي السماء: العهد الحديث (القرآن) )﴿ثُمَّ عَرَضَهُمْ عَلَى الْمَلَائِكَةِ﴾ ﴿فَقَالَ أَنبِئُونِي بِأَسْمَاءِ هَـٰؤُلَاءِ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ﴿البقرة: ٣١﴾﴿قَالُوا سُبْحَانَكَ لَا عِلْمَ لَنَا إِلَّا مَا عَلَّمْتَنَاۖ فالعملية التعليمية باركانها ضرورية عند الإنسان، بيد أن المتتبع لحال الجماد والحيوان دون الإنسان؛ يجد أن الجماد كالمجرات والبحار لها قانوناً وضع لها يسيرها؛ لم يتدخل أحد في وضعه سوى الصانع المبدع، غير أن الإنسان أساء الإستخدام فوجدت مؤتمرات لحماية البيئة منه، أما الحيوان فتسيره الغرائز التي جُبِلَ عليها وفطرت فيه؛ ما يهمنا هنا: الإنسان فله قدرات عقلية ويملك قوى إدراكية؛ ولديه غرائز وحاجات عضوية تحتاج إلى تنظيم وهي خلقت معه إثناء عملية الإيجاد والتكوين والتنشئة ويحتاج الإنسان العملية التعليمية والتربوية والتأهلية والتثقيفية أي الحركة الدماغية أو تصحيح/ تنقية/ مراجعة الأفكار والمداومة على المزيد من تلقي وحصول معلومات- ثم تأتي حالة المحاسبة والتدقيق والتحقيق والمسألة... كي يصبح إنساناً يتسم بصفته الآدمية، وحال الإنسان هكذا لزم له منهاج حياة؛ وشريعة تحكمه وقانون سماوي يرشده؛ فكانت الكتب السماوية كـ تعاليم بخطوط عريضة تنظم له حياته من مهده لغاية وإثناء لحده... لذا نجد في الغرب الذي فصل الدين عن الحياة؛ وليس فقط فصل الدين عن السياسة؛ نجد حزباً يتبنى قيم دينية من الكتاب المقدس كـ :"الحزب المسيحي الديمقراطي CDU، الذي ترأسه المستشارة الألمانية ميركل، وهو التجمع الشعبي الأقوى في ألمانيا ويشكل كتلة مع شقيقه الاتحاد الاجتماعي المسيحي CSU في بافاريا.
die CDU/CSU in Deutschland,
die OVP حزب الشعب in AUstria und die CVP in der Schweiz als christdemokratisch"؛ ننتقل إلى الجنوب الأوروبي فنجد:"الديمقراطية المسيحية كان أهم حزب مسيحي ديمقراطيبين الفترة الممتدة من عام 1945 إلى عام 1993 في إيطاليا. تأسس عام 1943 كخلف ايديولوجي لحزب الشعب الإيطالي والذي امتلك نفس الشعار وهو درع يحمل صليباً؛ " نفهم من هذا أن :" الديمقراطية المسيحية (Die Christdemokratie) هي إيديولوجية سياسية تسعى لتطبيق المبادئ المسيحية في السياسة العامة. وقد ظهرت في أوروبا في القرن التاسع عشر تحت تأثير المحافظين والتعاليم الاجتماعية الكاثوليكية، ولا تزال تؤثر في أوروباوأمريكا اللاتينية، وإن ضعفت في عدد من البلدان بسبب العلمنة، فهي تسيطر مثلاً على الأغلبية في البرلمان الأوروبي".







gold roseو مارد الغضبمعجبون بهذا .
  رد مع اقتباس
قديم منذ /06-12-2016, 04:12 PM   #5

من مبدعي المنتدى

 

 رقم العضوية : 72385
 تاريخ التسجيل : Jul 2011
 الجنس : ~ رجل
 المكان : بين أمواج ورمال الْإِسْكَنْدَرِيَّة
 المشاركات : 6,422
 النقاط : د. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud of
 درجة التقييم : 1420
 قوة التقييم : 1

د. محمد الرمادي غير متواجد حالياً

 

 

 

 

 

أوسمة العضو
افتراضي


٥.] مرت فترة على الإنسان تغافل عن تعاليم السماء؛ وتجرأ أن يوضع لنفسه قانوناً؛ فأبدعت الفلاسفة؛ ولكنها ضلت، وإنقدح ذهن المفكرين إما وفقا للكتابين المنثور -الكون والحياة والإنسان- والمقروء -وحي السماء-: فاستراح واهتدى؛ وإما بالأول دون الثاني فاضطرب وانحرف؛ أقترب الإنسان من الطبيعة دائما وكثيرا؛ فوجدت علاقة بينية بينه وبينها؛ فلإشباع غريزة التدين عَددَ الآلهة طمعاً في رضاها أو خوفا من سخطها، ثم وجدت علاقة بينيه غامضة بينه وبين المجهول؛ بين المعقول المدرك وغير المعقول بين الغيب وغير المحسوس؛ فأوجد قواعد ليس لها اساس وشيد وفق خيال صرح علاقة لم توجد ولن توجد كالمزاوجة بين جني وإنسي.







gold roseو مارد الغضبمعجبون بهذا .
  رد مع اقتباس
قديم منذ /06-12-2016, 04:13 PM   #6

من مبدعي المنتدى

 

 رقم العضوية : 72385
 تاريخ التسجيل : Jul 2011
 الجنس : ~ رجل
 المكان : بين أمواج ورمال الْإِسْكَنْدَرِيَّة
 المشاركات : 6,422
 النقاط : د. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud of
 درجة التقييم : 1420
 قوة التقييم : 1

د. محمد الرمادي غير متواجد حالياً

 

 

 

 

 

أوسمة العضو
افتراضي


٦) الموجود المخلوق يبدء من أعلى سلم الدرجات؛ تبدء العلاقة البينية الأولى والأساسية مع واجب الوجود؛ الخالق الواجد الصانع المبدع الرازق المحيي المميت الذي بيده الخير وهو على كل شئ قدير؛ ثم تأتي بعدها علاقة بين الإنسان وبين نفسه/ ذاته، أو بينه وبين غيره؛ والعلاقات البينية الثلاث تحتاج لتنظيم وتتطلب منهاج، الإشكالية التالية : مَن يضع الخطوط العريضة للتنظيم؛ ومَن الذي يخطط للمنهاج... ثم تسفل العلاقة البينية بين الإنسان وبين الحيوان ثم تسفل إلى الجماد؛ فـ من مظاهر العلاقة الأخيرة أن هناك حجر يرجم وآخر يقبل بالفم؛ ويوجد حجر يداس بالأقدام -صخر؛ زلط- وآخر يوضع حول الأعناق وفي المعاصم -ذهب فضة-؛ فتقاس ثروة الأمم والدول بمخزونها من الذهب الخالص؛ مع إعتراف كاتب هذه السطور أنه وجدت عناصر آخرى لقياس ثروة الشعوب والأمم والدول.. ومظهر من مظاهر العلاقة القبل الأخيرة -علاقة الإنسان بالحيوان- تجد في المجتمعات الغربية منظمات وهيئات لحقوق الحيوان ورعايته وتقديم خدمات خاصة كـ حلاق؛ مزين؛ أوتيل؛ محلات خاصة لتلبيه مستلزماتها، أو كـ العلاقة الثنائية الأزلية القديمة بين الإنسان وبين الكلب الأمين على مواشي الرعاة؛ أو ركوب الخيل؛ ومن المعلوم ومنذ القديم طب الحيوان ومداوته، اللافت للإنتباه أن الإنسان تعلم بقدراته الإدراكية وقوة الملاحظة والفهم بعض المسائل التي لم يستطع بمفرده أن يعلمها وبملاحظات في الطبيعة والكون والحيوان والجماد والبحار والمثال الواضح لدينا هو (﴿ فَبَعَثَ اللَّـهُ غُرَابًا يَبْحَثُ فِي الْأَرْضِ لِيُرِيَهُ كَيْفَ يُوَارِي سَوْءَةَ أَخِيهِ قَالَ يَا وَيْلَتَىٰ أَعَجَزْتُ أَنْ أَكُونَ مِثْلَ هَـٰذَا الْغُرَابِ فَأُوَارِيَ سَوْءَةَ أَخِي فَأَصْبَحَ مِنَ النَّادِمِينَ)﴿المائدة: ٣١﴾)... ثم تأتي المطعومات والتدجين وتربية الحيوان لذبحه بعد تسمينه كي يقدم كــ وجبة .
نعود لنقول أنه قُسم المجهول وغير المعلوم وإن كان له مظاهر غامضة غير محسوسة أو مدركة قُسم إلى قوى شر وأهله يعمل لدرء شرها فنصبت لها الأوثان وقدمت لها القرابين، وقوى خير وأهله فنحت لها الأصنام للحصول على رضاها ليطلب منها التبريكات والرحمات عبدت؛ تتداخل مركبات الكون الواسع المنثور في تركيبة الإنسان الموجود المنظور؛ فنجد فيه جزء مادي: شحم لحم عظم؛ كما تجد فيه عقل إدراك؛ ثم نلاحظ علو روحي ونشاهد نفسا مطمئنة مع سمو. وتضطرب العلاقة بين البشر والجن؛ فنسمع عن (وادي عبقر)(والذي يقع في نجد وهو وادٍ سحيق، واذا قيل فلان "عبقري" فهو نسبة إليه. تقول الروايات ان هناك علاقة بينه وبين الشعراء؛ فمن الأساطير أن هذا الوادي تسكنه شعراء الجن منذ زمن طويل، ويقال ان من امسى ليلة في هذا الوادي جاءه شاعر أو شاعرة من الجن تلقنه الشعر، ويقال إن كل شاعر من شعراء الجاهلية كان له قرين من هذا الوادي يلقنه الشعر. مثل:- لافظ بن لاحظ صاحب امرؤ القيس؛ هبيد بن الصلادم صاحب عبيد بن الأبرص وبشر بن أبي خازم الأسدي؛ هاذر بن ماهر صاحب النابغة الذبياني؛ مدرك بن واغم صاحب الكميت بن زيد؛ مسحل السكران بن جندل صاحب الأعشى؛ جالد بن ظل صاحب عنترة بن شداد؛ السفاح بن الرقراق صاحب الحارث بن مضاض؛ فهذه أساطير وأمثالها تجد رواجا لمن يريد أو لديه الإستعداد ليصدقها فتتحول إلى حقيقة!".)وتوجد علاقة بينية بالقطع بين الإنسان والشيطان لكنها بالدليل القطعي الثبوت -وحي السماء- والقطعي الدلالة -المعنى- لا تتعدى أنه وسوسة لقوله تعالى (﴿ فَوَسْوَسَ إِلَيْهِ الشَّيْطَانُ﴿طه: ١٢٠﴾ أضف لذلك قوله سبحانه:﴿ الَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ)﴿الناس: ٥﴾ وحين خافه وأعلى من شأنه عَبَدَه ببعض مظاهره؛ كــ عبادة النيران؛ أو اعطاه قدرات لا يملكها إلا الخالق سبحانه؛ أو عبد الإنسان الحيوان. والعلاقة بين الإنسان وبين الكواكب والنجوم قديمة؛ وما زالت مؤثرة في الناس ليومنا هذا كما تطالعنا الجرائد.. وتوجد علاقة بينية بين شعب وأخر وبين أمة وما عداها من الأمم.







gold rose معجبون بهذا .
  رد مع اقتباس
قديم منذ /06-12-2016, 04:15 PM   #7

من مبدعي المنتدى

 

 رقم العضوية : 72385
 تاريخ التسجيل : Jul 2011
 الجنس : ~ رجل
 المكان : بين أمواج ورمال الْإِسْكَنْدَرِيَّة
 المشاركات : 6,422
 النقاط : د. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud of
 درجة التقييم : 1420
 قوة التقييم : 1

د. محمد الرمادي غير متواجد حالياً

 

 

 

 

 

أوسمة العضو
افتراضي


٧) أوضح علاقة وأبسطها بين الذكر والأنثى : وبداية الإنسان الأول بنوعييه والأمر والنهي الملازم منذ لحظة الإيجاد و التنشئة والتكوين ( ﴿ وَيَا آدَمُ اسْكُنْ أَنتَ وَزَوْجُكَ الْجَنَّةَ ﴾ ﴿ فَكُلَا مِنْ حَيْثُ شِئْتُمَا﴾ ﴿ وَلَا تَقْرَبَا هَـٰذِهِ الشَّجَرَةَ ﴾ ﴿فَتَكُونَا مِنَ الظَّالِمِينَ ﴾) ﴿الأعراف: ١٩﴾" ثم أوضح الوحي الحديث الحالة البينية بين الرجل والمرأة بقوله ( ﴿ وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا ﴾ ) جعل هذه العلاقة البينية علامة على وجوده وبيَّن طبيعة العلاقة البينية بقوله ( ﴿ لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا ﴾ ﴿ وَجَعَلَ بَيْنَكُم ﴾ ﴿ مَّوَدَّةً ﴾ ﴿ وَرَحْمَةً ﴾ ثم عاد ليؤكد ﴿ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ ﴾)﴿الروم: ٢١﴾. العلاقة البينية بين الذكر والأنثى هي تقارب حسي ملموس؛ إذا ارتقى الإنسان بفكره وسما بمشاعره وعلا بأحاسيسه تحولت علاقة بين رجل وامرأة؛ فينشأ الشعر والأدب والقصة والرواية والفنون بأنواعها؛ أما حين يعوج الإنسان فينحط بجوار أنثاه فتنحط مثله الموسيقى والأغنية والدراما التلفزيونية والسينمائية ويظهر التحرش بالأنثى في حارة مزنوقة(!!!) . يمكننا أن نحصر علاقات الإنسان بثلاث: إما علاقته بخالقه؛ وإما علاقته بغيره من بني الإنسان وإما علاقته بنفسه : وعلاقة الإنسان بخالقه تشمل العقائد والعبادات(والخالق سبحانه ينظمها فكانت توقيفية)؛ وعلاقته بغيره من بني الإنسان تشمل المعاملات والعقوبات؛ وعلاقته بنفسه تشمل الأخلاق والمطعومات والملبوسات(ـوهذه قد يبحث لها عن علة أو سبب ـ). نضف علاقة حتمية بين الإنسان وغير الإنسان من حيوان ونبات وجماد. توجد علاقة بين قوى الخير وأهله وبين قوى الشر وأهله؛ ويزعم أهل الشر ويظنون أنهم يحسنون صنعاً فـ مزابل الدعارة -مثلا- تقدم خدمة مدفوعة الثمن سلفاً لما يحتاجه الإنسان وهو في غرفة نومه؛ وقد تكون علاقة بينية غير متوفرة في الحالة العادية؛ تسمح أن تعرضها مومس أو عاهرة أو ساقطة في غرف مغلقة؛ الإشكال ينتج من عدم فهم المنهاج فهما تشريعياً فقوله (﴿ نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ ﴾. ﴿ لَّكُمْ ﴾ ﴿ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّىٰ شِئْتُمْ ﴾ ). ﴿البقرة: ٢٢٣﴾)× ؛ (﴿ وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى ﴾.﴿ فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ ﴾ ﴿ وَلَا تَقْرَبُوهُنَّ ﴾ ﴿ حَتَّىٰ يَطْهُرْنَ ﴾ ﴿فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّـهُ ﴾﴿ إِنَّ اللَّـهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ ﴾.). ﴿البقرة: ٢٢٢﴾ وهنا يأتي وصف الشئ بالقذر؛ ويأتي الوصف خارجاً عنه.:"فـ (الأزْبال : رَوْث الحيوانات، وتستخدَم في تسميد الأرض وإصلاح الزرع) فزبل الحيوان أو ما يخرج من أمعاء الحيوان بعد عملية الهضم والإمتصاص؛ أي (ما ترمي به الحيوانات من أوساخ جوفها، ويتخذ لتسميد الأرض وإصلاح الزرع؛ زبَّل الفلاَّحُ أرضَه سمَّدها وأصلحها برَوْث الحيوانات حتَّى تجود للزِّراعة، تزبيل الأشجار يكون غالبًا في فصل الشتاء ). ؛ ويقال أن زبل الحمام من افضل أنواع السماد البلدي. فالعلاقة البينية بين الإنسان والمستقذر أخذت شكلا مخالفا بين مستقذر الإنسان ونفسه ومستقذر الإنسان أو الحيوان وعملية تسميد الأرض، والعَذِرَةُ: غائطُ الإنسان وما يتبقى في مثانته جزء يخرج وجزء يتبقى؛ الخارج له حكم والمتبقى أخذ حكما آخرا... كما أن الحياة المثالية أو المدينة الفاضلة لم توجد إلا حبرا فوق صفحات كراسة الفلاسفة؛ الوحي السماوي تعامل مع الإنسان بما يملك من مجموعة من الغرائز ومظاهرها والحاجات العضوية؛ وتلك الكتلة من الشهوات وما يملك ايضاً من قدر من العقل والإدراك فجاءت الأنبياء بوضع الخط المستقيم بجوار الخط المعوج ليقيمه؛ وسعوا جميعاً لإيجاد مناخ عام لتلك المجموعة من القيم والحزم من المقاييس والكتل من القناعات والكثير من الأفكار التي تحتاج لمناخ صالح للتطبيق وواقع مناسب لتفعيل النظام؛ وبالتالي عالج المشكلة قبل وقوعها . أما القانون الوضعي عالج المشكلة بعد وجودها وليس قبيل وجودها في المجتمع؛ القانون الوضعي بنى سجناً بعد إرتكاب الجريمة؛ وحي السماء أوجد مناخاً عاماً نظيفاً لمنع إرتكاب الجريمة؛ فإذا وقعت وحدثت أوجد لها محاسبة من عقوبة زاجرة أو تعزيرا مانعاً أو توبيخا مخجلاً؛ القانون الوضعي فتح علب الليل(!) وقنن للعاهرات قوانين؛ في عهد الملكية المصرية كانت المومس تذهب لطبيب الصحة ليعطي لها شهادة تفيد أنها خالية من الأمراض المعدية.. وكذا بقية مجتمعات العالم. القانون الوضعي سمح بتعاطي الخمور لدرجة معينة ثم قام بعد ذلك بمعالجة مَن يدمنها؛ قانون السماء تأرجح بين التناول والإستحالة وبين المنع مع العقوبة. فجاءت فلسفة الصوم والصيام إذ تقوم على الإمساك عن المأكول أو المشروب أو الجماع والكلام والتصرفات؛ أما خارج زمن الصيام فمسموح في اي وقت أو أي زمان وفي اي مكان ما كان ممنوعاً.
الأحد 7 رمضان 1437~ 12. 06. 2016
(يُتْبَعُ)







gold rose معجبون بهذا .
  رد مع اقتباس
قديم منذ /06-12-2016, 04:16 PM   #8

مراقب سابق

 

 رقم العضوية : 39370
 تاريخ التسجيل : Jan 2010
 الجنس : ~ رجل
 المكان : آسكندراني *_^
 المشاركات : 15,882
 الحكمة المفضلة : تسلم الشدة اللي تبين الراجل
 النقاط : αЛαstoOorα has a reputation beyond reputeαЛαstoOorα has a reputation beyond reputeαЛαstoOorα has a reputation beyond reputeαЛαstoOorα has a reputation beyond reputeαЛαstoOorα has a reputation beyond reputeαЛαstoOorα has a reputation beyond reputeαЛαstoOorα has a reputation beyond reputeαЛαstoOorα has a reputation beyond reputeαЛαstoOorα has a reputation beyond reputeαЛαstoOorα has a reputation beyond reputeαЛαstoOorα has a reputation beyond repute
 درجة التقييم : 5596422
 قوة التقييم : 2799

αЛαstoOorα غير متواجد حالياً

إرسال رسالة عبر Yahoo إلى αЛαstoOorα

 

 

 

 

 

MY MmS

أوسمة العضو
افتراضي

تم التثبيت / للآفادة العامة
/
تقديري..!







  رد مع اقتباس
قديم منذ /06-14-2016, 04:44 PM   #9

من مبدعي المنتدى

 

 رقم العضوية : 72385
 تاريخ التسجيل : Jul 2011
 الجنس : ~ رجل
 المكان : بين أمواج ورمال الْإِسْكَنْدَرِيَّة
 المشاركات : 6,422
 النقاط : د. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud of
 درجة التقييم : 1420
 قوة التقييم : 1

د. محمد الرمادي غير متواجد حالياً

 

 

 

 

 

أوسمة العضو
افتراضي

﴿« ١ «﴾: إستدراك
اليوم هو الثلاثاء التاسع من رمضان ١٤٣٧ الموافق الرابع عشر من يونيو ٢٠١٦ مر ثمانية أيام والأمة الإسلامية ومنها العربية على حال صيام نهار؛ ومتلبسين بقيام ليل، يعني تقريباً ثلث الشهر الكريم عشناه؛ وانقضى والمسلم في شهر الصيام وليل القيام يعيش في مثلث متوازي الأضلاع: ﴿ ٣ ك ﴾؛ كاف ٣ ؛ تعني :
﴿١. ك كــــف
﴿٢. ك إمساك
﴿۳ ك ترك.
ولكي يسهل خالقُ الإنسان ورازقه الأمرَ والتكليف على المسلمين المؤمنين بدء وحي السماء التكاليف الشرعية فنطق القرآن الكريم فقال ﴿ يُرِيدُ اللَّـهُ لِيُبَيِّنَ لَكُمْ وَيَهْدِيَكُمْ سُنَنَ الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ ﴿النساء: ٢٦﴾؛ والذين مِن قبل المسلمين بالقطع هم أهل الكتابين -التوراة والإنجيل-؛ ومَن هم في حكمهما، ثم يحدد الشارع جلا و علا مسألة بعينها كلف سبحانه وتعالى مَن سبق من الأمم متعلقة بـ آيات الصيام فيثبت الوحي السماوي الخطاب للذين أمنوا ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ﴿البقرة: ١٨٣﴾ولم يقل الذين اسلموا؛ ثم يقول ﴿كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ﴿البقرة: ١٨٣﴾ ؛ ثم يقصد أمرا بعينه من عملية الصيام وتكليف الإمتناع عن الطعام والشراب وترك الجماع والكف عن المعاصي بقوله: ﴿لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ﴿البقرة: ١٨٣﴾ثم يحول مجرى الحديث عن مَن أمن بالله ربا واحدا وبمحمد خاتما للأنبياء وأخر المرسلين ومَن أمن بوحي السماء كـ منهاج حياة وشريعة الإسلام فـ يغيير الخطاب فينتقل بعد أن خصَّ المؤمنين في بداية آيات الصيام إلى الحديث فيعم كافة الناس بقول ﴿ كَذَٰلِكَ يُبَيِّنُ اللَّـهُ آيَاتِهِ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ ﴿١٨٧، يلاحظ القارئ أن وحي السماء اعتبر تكليف عبادة الصوم مِن علامات ربوبيته وامارات ألوهيته فقال: ﴿ آيَاتِهِ ﴿١٨٧.
ولحكمة يسعى الإنسان لفك رموزها ولعلة ربانية يرغب إستيعاب مدلولاتها فـ تساءل علماء الفقه ورجال العلم الشرعي -الكاتب لا يستخدم مصطلح شائع حين يقول البعض « رجال دين «- تساءل أهل الذكر :"هل عبادة الصيام يدرك لها معنى؛ فـ "القول في الأحكام التعبدية فيه رأيان أحدهما : أنه تعبدي لا يعقل معناه، والثاني : أنه معلل؛ فـ قيل : وجوب العبادات البدنية إنما كان ابتلاءً وامتحانا من الله تعالى للعبد، فإنه مطلوب للشارع لما فيه من كسر النفس الأمارة بالسوء وقهرها، لكونها عدوة لله تعالى على ما قال عليه السلام حكاية عن ربه :" عاد نفسك ، فإنها انتصبت لمعاداتي تحصيلا للثواب على ذلك"[تخريج: الحديث لم أجده] . فأسباب الحدث والجنابة تعبدية لا يعقل معناه ولولا أنها تعبدية، لم يوجب المني -الذي هو طاهر عند أكثر العلماء- غسل كل البدن؛ ويوجب البول والغائط اللذان هما نجسان بإجماع غسل بعضه، وتحريم الصوم على الحائض: فـلا يعقل معناه؛ لأنه إن كان لعدم الطهارة فالطهارة ليست شرطا في الصوم بدليل صحة صوم الجنب [نستدل بحديثٍأنه صلى الله عليه وسلم كان يصبح جنبا من جماع أهله ، ثم يصوم ». (حديثٌ متفق عليه من حديث عائشة ، وأم سلمة) ، زاد مسلم:«ولا يقضي». (في حديث أم سلمة ، وزادها ابن حبان في حديث عائشة) ]، وإن كان لكونه -الحيض- يضعفها، فهذا لا يقتضي التحريم بل عدم الإيجاب بدليل ما لو تكلف المريض أو المسافر ، فصاما مع الإجهاد فإنه يصح: [ نستدل بحديث: »إن الله وضع عن المسافر : الصوم وشطر الصلاة ».(رواه النسائي عن عمرو بن أمية الضمري، ورواها أيضا هو والترمذي وغيرهما من حديث أنس بن مالك الكعبي،ورواه أحمد، وزاد :« والحبلى ، والمرضع» ، قال الترمذي: هذا حديث حسن ، ولا يعرف لأنس هذا عن النبي صلى الله عليه وسلم غير هذا الحديث، قال ابن أبي حاتم في علله : سألت أبي عنه ، فقال : اُختلف فيه ، والصحيح عن أنس بن مالك القشيري)، والله أعلم].[ونستدل بحديث ثان :«أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج عام الفتح إلى مكة في رمضان ، فصام حتى بلغ كراع الغميم ، فصام الناس ثم دعا بقدح من ماء فرفعه حتى نظر الناس ، ثم شرب ، فقيل له بعد ذلك : إن بعض الناس قد صام ، فقال : أولئك العصاة ، أولئك العصاة » رواه مسلم عن جابر . وفي رواية له : فقيل له» إن الناس قد شق عليهم الصيام ، وإنما ينظرون فيما فعلت ، فدعا بقدح من ماء بعد العصر » (ورواه البخاري من حديث ابن عباس « أنه عليه الصلاة والسلام خرج إلى مكة في رمضان ، فصام حتى بلغ الكديد أفطر »، فأفطر الناس ، والكديد ماء بين عسفان وقديد، كراع الغميم واد أمام عسفان، واحتج المزني لجواز الفطر للمسافر بعد أن أصبح صائما مقيما بأن النبي صلى الله عليه وسلم ، « صام في مخرجه إلى مكة في رمضان ، حتى بلغ كراع الغميم ، ثم أفطر » . وفي رواية : ويرون أن من وجد قوة فصام أن ذلك حسن ، وأن من وجد ضعفا فأفطر فإن ذاك حسن .]).
" فكون العبادة لا يدرك معناها، جعلت من قبيل التعبد الذي يجب الإيمان به"؛ بيد أن التقدم الحضاري والمدني لدى الإنسان؛ وما يملك اليوم مِن أجهزة حديثة تثبت فوائد الصيام الصحية من ناحية الإعجاز العلمي؛ لذا يصح لنا أعتبار ما يقدمه لنا السادة علماء علم الإنسان.







gold rose معجبون بهذا .
  رد مع اقتباس
قديم منذ /06-14-2016, 04:48 PM   #10

من مبدعي المنتدى

 

 رقم العضوية : 72385
 تاريخ التسجيل : Jul 2011
 الجنس : ~ رجل
 المكان : بين أمواج ورمال الْإِسْكَنْدَرِيَّة
 المشاركات : 6,422
 النقاط : د. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud ofد. محمد الرمادي has much to be proud of
 درجة التقييم : 1420
 قوة التقييم : 1

د. محمد الرمادي غير متواجد حالياً

 

 

 

 

 

أوسمة العضو
افتراضي

نعود لنتحدث عن ﴿ ٣ ك ﴾؛ كاف٣ تعني :
﴿ ١. ك كــــف ؛
﴿ ٢. ك إمساك ؛
﴿ ۳ ك ترك.؛ فالصانع :﴿.صُنْعَ اللَّـهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ﴿النمل: ٨٨﴾؛ المبدع :﴿. بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَإِذَا قَضَىٰ أَمْرًا فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُن فَيَكُونُ. ﴿البقرة: ١١٧﴾ ﴿بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ.﴿....وَخَلَقَ كُلَّ شَيْءٍ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ. ﴿الأنعام: ١٠١﴾ ؛ المصور :﴿ هُوَ اللَّـهُ الْخَالِقُ الْبَارِئُ الْمُصَوِّرُ. ﴿الحشر: ٢٤﴾". هذا الخالق تعالى في سماه وتقدست اسماه أوجدَ الإنسانَ ومَنْهَجَ حياتَه فأوجدَ له نظاما ودستورا؛ وشرع له قوانين تشمل كافة مناحي الحياة وكل العلاقات؛ ألزمه بإمساك عن مأكولات وترك شراب ﴿وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّىٰ يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ثُمَّ أَتِمُّوا الصِّيَامَ إِلَى اللَّيْلِ﴿البقرة: ١٨٧﴾؛ والكف عن جماع في نهار ﴿أُحِلَّ لَكُمْ لَيْلَةَ الصِّيَامِ الرَّفَثُ إِلَىٰ نِسَائِكُمْ﴿البقرة: ١٨٧﴾؛ يضاف إلى ذلك التوقف عن المعاصي خلال صيام شهر قمري في العام؛ ومن هنا سمعنا عن مدرسة الصيام لتهذيب الأخلاق وتربية النفوس... بمراجعة الهدي المحمدي والسنة النبوية العطرة والنصوص نجد :" الـكــــف و الـإمساك و الـ ترك يكون لما يأتي :







gold rose معجبون بهذا .
  رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مقالات عن الحياة دفاتر القمر مواضيع عامة - ثقافة عامة 4 04-19-2015 05:05 PM
مقامات الايمان سارية فى درب الرسول منتدى الاسلاميات والقرأن الكريم 10 04-13-2012 06:32 PM
الجمبري الإسكندراني....(تابع لمسابقة طبق من كل بلد)..! بنت المختار قسم طبخ المأكولات والعجائن 4 08-14-2011 02:10 AM
الكبـــــدة الإسكندراني بالصور .... و طريقة سهلة جدا المشــــتاقة للجــــــنة قسم طبخ المأكولات والعجائن 4 07-30-2011 01:40 AM


الساعة الآن 07:33 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 RC 1
منتديات بنات مصر . منتدى كل العرب

a.d - i.s.s.w