الموضوع: أدعو الي ربك
عرض مشاركة واحدة
قديم منذ /05-02-2023, 03:06 PM   #1

ساحر الأحزان

حـكايـه حـياه

 

 رقم العضوية : 50632
 تاريخ التسجيل : Jun 2010
 الجنس : ~ رجل
 المكان : مصر حبيبتي
 المشاركات : 61,821
 الحكمة المفضلة : ان فعلت شىء يسعد غيرك فلا تحزن ولا تنتظر المقابل لصنعك
 النقاط : ساحر الأحزان has a reputation beyond reputeساحر الأحزان has a reputation beyond reputeساحر الأحزان has a reputation beyond reputeساحر الأحزان has a reputation beyond reputeساحر الأحزان has a reputation beyond reputeساحر الأحزان has a reputation beyond reputeساحر الأحزان has a reputation beyond reputeساحر الأحزان has a reputation beyond reputeساحر الأحزان has a reputation beyond reputeساحر الأحزان has a reputation beyond reputeساحر الأحزان has a reputation beyond repute
 درجة التقييم : 2424269
 قوة التقييم : 1213

ساحر الأحزان غير متواجد حالياً

 

 

 

 

 

MY MmS

أوسمة العضو

مسابقه الحج تالت تكريم من دمعه حائره والاعضاء 16 137 73 مسابقه القلم المميز 16 وسام التوقع الصحيح للتصفيات النهائية لشخصية العام  وسام التوقع الصحيح لـ تصفيات شخصية العام2015 وسام الاحساس الصادق فورم جود تالنت موسم رابع 

Post أدعو الي ربك

قال الله تعالى:
ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ
وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ ۝ وَإِنْ عَاقَبْتُمْ فَعَاقِبُوا بِمِثْلِ مَا عُوقِبْتُمْ بِهِ وَلَئِنْ صَبَرْتُمْ لَهُوَ خَيْرٌ لِلصَّابِرِينَ (النحل 125 - 126)
أناس حينما تقابلهم وتتعرف عليهم ترتاح اليهم وتمد إليهم حبال الود بالرغم أن معرفتك بهم قصيرة ولم يحصل بينكما ما يوجب الود.. وأناس قد يصاحبونك فترة طويلة ولكنك لا تأنس بهم ولا ترتاح إليهم وتحاول ان تجعل معرفتك بهم لا تتعدى السلام بالرغم من أنهم مسالمون ولم يصدر منهم ما يعكر مزاجك
ولكنه القلب وما يهوى والنفس وما تميل إليه والأرواح جنود مجندة ما تعارف منها ائتلف وما تناكر منها اختلف ولكن .. يجب أن لا يكون ذلك مدعاة لكره الشخص وبغضه لمجرد أنه لا يروق لك بل العكس كن لطيفا سمحا معهم حتى ان لم يكن على هواك نحن مجموعة من الأصدقاء تعارفنا منذ أكثر من ثلاث عقود نلتقي مرةً كل شهر، وفي احدى المرات تأخر أحدهم عن موعد اللقاء فإذا بأحدهم يقول عنه في غيابه (ياخي هذا الشخص انا ما اطيقه)، وبمجرد ان أتى رحب به وكأنه لم يقل شيئا فيه
يا للعجب !
ألهذه الدرجة نزيف مشاعرنا تجاه الآخرين
وهذا الصنف من الناس قد يكون موجودا بيننا دون أن نعلم حقيقته







  رد مع اقتباس